في شرفتنا حديقة -->
U3F1ZWV6ZTQwNTc1MTQ0ODAyX0FjdGl2YXRpb240NTk2NjA0MDg2ODE=
recent
أخبار ساخنة

في شرفتنا حديقة


ليس لدي الكثيرين منا رفاهية اقتناء حديقة خاصة، لكن تظل الشرفات مرافئ مناسبة، ومساحات متاحة تمنح فضاءات لحدائق صغيرة، مهمة، سواء بما تضيفه من جماليات، أو ما قد توفره لاحقا من استثمار بيئي وعضوي ومادي.

بالنسبة للنباتات تمثل الشرفة معادلا مكانيا لجانب الجبل، فالطقس أكثر شدة مما عليه في مستوى سطح الأرض، والرياح قد تكون أقوى، وهو يعني أن النباتات قد تتعرض للجفاف بسرعة، أو أنها ربما تكون عرضة للسقوط بمعدل أكبر من الطبيعي. سبب آخر لخطورة الطقس الذي تتعرض له الشرفة يأتيها من شدة أو قلة الضوء، اعتمادا على الطريقة التي يواجه بها الضوء واجهة البيت الشرقية، التي قد تحظى بأشعة الشمس المباشرة على نحو أقل من واجهات الغرب. ويتحكم في كمية الضوء بالمثل عدد ساعات النهار وطول الأيام المشمسة.

لا يمكن انتظار الطقس المثالي لكي نزرع نباتاتنا في شرفات بيوتنا، فالنباتات تنمو في جميع الأحوال، والشرفة التي يهددها الطقس تنجو مما يهدد نباتات التربة العادية من مخاطر الرخويات والقواقع.
قبل البدء في تصميم حدائق الشرفات، يجب التأكد من نها آمنة وقوية بما يكفي لتحمل وزن حديقة المستقبل، كما أن اختيار النباتات هو ما يجعلها مناسبة مثل تعريشة النباتات المتسلقة، التي تنطلق على الجدران بواسطة خطاطيف، وهناك من يستخدم الجدران لتعليق الأواني بشكل يجعل من التركيبة المجتمعة للجدار بأوانيه الزهرية حديقة جدارية مميزة، وعطرية.

لمن يزرع في حاويات (أصص) أكبر مما يحتاج إليه يتغلب على ذلك بملء القيعان بقطع من البوليستر، أو زجاجات المشروبات الفارغة البلاستيكية (مع وضع أغطيتهم لمنع تسطيحهم بسبب ضغط التربة والنباتات).

سنحتاج إلى سماد أقل، والتربة الخالية من السماد أخف من الخلائط الجاهزة. يجب تمهيد الأسطح، بالحصى وكريات الطين والفلين والأصداف البحرية أو المواد التي يمكن أن تعطي شكلا مميزا، وفائدة كل هذا إبطاء التبخر.

للشرفة المشمسة في الغالب يمكن استخدام النباتات التي تنمو منخفضة كالسرخس والنعناع والبقدونس واللبلاب، كما يمكن البحث عن مئات النباتات التي تنمو في ظروف مشرقة ودافئة (يمكن الاستعانة بمجلات وكتب البستنة أو البحث على الإنترنت).

أفضل النباتات التي يمكن أن تشكل حديقة ملونة ومثمرة: الصبار والأزهار إذا كنت تستطيع منحها ما يكفي من الماء، وهناك الطماطم والفلفل أيضا. وهناك كذلك نباتات معمرة: اللبلاب، واللويزة، وأعشاب البحر الأبيض المتوسط، مثل الفستوقة، والزيتون والعرعر، والصنوبر (الأصناف الصغيرة).

ولمراقبة نمو نباتات حدائق الشرفات يمكن استخدام علامات النبات الخشبية، وهي وسيلة رائعة للحفاظ على مسار زرع الشتلات في الأحواض المخصصة للشرفات، ويجب استخدام فروع قوية لتصمد نباتات الطماطم وأن يتم ربطها معا بطريقة طبيعية بدلا من المسامير التي يمكن أن تتمزق مع مرور الوقت. وللحصول على دعم قوي أقل تكلفة، يسمح بزيادة دوران الهواء مع رفع الثمرة عن الأرض ليقيها من آفات أرضية، ويجعلها أقل عرضة للتعفن.

في الأماكن ذات الجغرافيا المملطة يمكن أن نستخدم أوعية لحفظ المياه اللازمة لري نباتات حدائق الشرفات، هذه المياه أفضل من مياه الصنوبر المعالجة بالكلور، كما توفر المال أيضا، ما يقلل كمية المياه التي تذهب للمصارف.

على أصحاب حدائق الشرفات ابتكار طرق لحماية ثمارهم وزهورهم من تطفل الطيور وعبثها المدمر. يمكن استخدام كرات عاكسة - مثل خيال المآتة - يعطي بعدا تزيينيا كذلك للحديقة (الدمى قد تكون مناسبة بشرط أن تحتمل الطقس الخارجي). وأن يحرصوا على أن تضم حدائقهم زهورا تضئ المكان عبر زجاج النافذة وتمنح للبناء من الخارج رونقا يساعد في تطوير النظرة الجمالية لعمارتنا العربية.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة